زار مسؤولي الحركة الإسلامية في كردستان بالعراق، حزب الهدى في مقرها بدياربكر. لمقابلة زكريا يابجي أوغلو رئيس جديد للحزب.

استقبل رئيس حزب الدعوة الحرة، حزب الهدى (HÜDA PAR) زكريا يابجي أوغلو، مسؤولي الحركة الإسلامية في كردستان بالعراق (نائب رئيس الحركة الإسلامية دكتور أحمد الجرمياني، والأمين العام دكتور نوزاد جرد عازباني وعضو مجلس الإدارة للحرة كمال زراري) في مقر الحزب في محافظة دياربكر. وفي الزيارة تناقشوا قرابة الساعة حول التطورات الأخيرة في إقليم كردستان والعراق وتركيا.

 الحركة الإسلامية في كردستان يزور رئيس حزب الهدى يابجي أوغلو

وبدأ دكتور أحمد الجرمياني كلامه بتهنئة زكريا يابجي أوغلو لإنتخابه رئيسا لحزب الهدى في مؤتمر الإعتيادي الرابع للحزب ونقل تحيات رئيسهم الشيخ عرفان علي عبد العزيز وقال أنهم يتابعون حزب الهدى وأن الحزب يقوم بأعمال جيدة في تركيا.

وتحدث الجرمياني عن القضية الكردية وقال: "إن القضية الكردية قضية مشتركة، وأنهم ينظرون إلى القضية من وجهة نظر إسلامية ويتعاملون معها بقيم أخلاقية إسلامية."

وتابع الجرمياني: "الإمبريالية، لقد دمرت التيارات الفكرية والأيديولوجية الأخرى في العالم بخطاباته عن الديمقراطية والليبرالية. لقد خلق عالماً بلا أفكار وبدون فكر. فقط الإسلام بقي واقفًا وقادرًا على مقاومة ذلك، ولم يتمكنوا من تفكيك المثل الأعلى الإسلامي. كما أجبر هذا الوضع الحركات الإسلامية في العالم. الإمبريالية حاليا في حالة حرب مع الإسلام والمسلمين. ويجب على المسلمين أن يكونوا متضامنين. لذلك، نأمل أن تستمر علاقاتنا مع حزب الهدى. وندعو أن نعمل من أجل الأمة الإسلامية بأكملها، ولكن لتكن الأولوية لشعبنا المظلوم. وكما ندعو ننشر هذه الخدمة إلى جميع الجهات، بدءًا من الأقرب إلينا "

 الحركة الإسلامية في كردستان يزور رئيس حزب الهدى يابجي أوغلو

ومن جهته قال رئيس العام لحزب الهدى زكريا بابجي أوغلو: "أنشأوا باتفاق سايكس بيكوا حدودا مصطنعة بيننا. وإذا لم تكن هذه الحدود المصطنعة موجودة، فربما نقوم بالسياسة تحت سقف واحد. ونحن أيضا ننظر بالقضية الكردية من وجهة نظر إسلامية. والذين يتعاملون مع القضية من وجهة نظر غير إسلامية لا يريدون حل القضية الكردية، فهم يستغلون القضية من أجل نشر أفكارهم وإيديولوجياتهم الأجنبية في المجتمع الكردي. لقد أمر الله بالعدل. القضية الكردية هي أيضا قضية لا يمكن حلها إلا بعدالة. إذا لم يكن هناك نور فهناك ظلمة. الظلام هو غياب الضوء. في غياب العدل ينزل ظلام الظلم. نعم، يجب علينا أولاً أن نخدم شعبنا وأمتنا. ونحن نحاول حماية إخواننا والمضطهدين في جميع أنحاء العالم بقدر ما نستطيع. نأمل أن تصبح علاقات الأخوة بيننا أقوى"

وشكر المسؤولون الحركة الإسلامية رئيس حزب الهدى زكريا يابجي أوغلو على استقبالهم وتمنى لهم النجاح. وكما شكر زكريا يابجي أوغلو، رئيس حزب الهدى، وفد الحركة الإسلامية على زيارتهم. (İLKHA)

 

تنبيه: وكالة إيلكا الإخبارية تمتلك جميع حقوق نشر الأخبار والصور وأشرطة الفيديو التي يتم نشرها في الموقع،وفي أي حال من الأحوال لن يمكن استخدامها كليا أو جزئياً دون عقد مبرم مع  الوكالة أو اشتراك مسبق.

متعلقات

Bizi Takip Edin

مختارات المحرر

Mobil Uygulamamızı İndirin

الأكثر تفاعلا