بعد القصف الروسي والنظام السوري الأخير على إدليب، يواصل أهل إدليب هجرته إلى المناطق الآمنة على الحدود التركية. وذكر أنه منذ 10 أيام أخيرة أجبر 130 ألف مدني على الهجرة.

تنبيه: وكالة إيلكا الإخبارية تمتلك جميع حقوق نشر الأخبار والصور وأشرطة الفيديو التي يتم نشرها في الموقع،وفي أي حال من الأحوال لن يمكن استخدامها كليا أو جزئياً دون عقد مبرم مع  الوكالة أو اشتراك مسبق.