قال رئيس حزب الهدى السيد إسحاق صغلام إن الولايات المتحدة تهدف إلى تعميق حالة الفوضى من خلال تنفيذ المذابح ، مضيفا أن الاستهداف المباشر للمسؤولين الإيرانيين هو مشروع إدارة ترامب لجر المنطقة إلى حرب جديدة