تحولت المظاهرات إلى العنف. وأصيب ما لا يقل عن 20 شخصا بجروح في باريس، العاصمة الفرنسية