أدان وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، التصريحات الاخيرة لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الذي اكد فيها على مواصلة الضغوط القصوى على ايران حتى في هذه الظروف التي يتفشى فيها فيروس "كورونا".

صرح وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بأن المرء ليستغرب هل أن بومبيو وزير خارجية أم وزير كراهية، معتبرا أن أي وباء لا يمكنه منع بروباغاندا هذا الوزير الأميركي.

وتعليقا على التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الذي أكد فيها على مواصلة الضغوط القصوى على إيران حتى في هذه الظروف التي يتفشى فيها فيروس "كورونا" في البلاد والعالم.

وكتب ظريف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قال فيها إن المرء ليستغرب هل هو (بومبيو) وزير خارجية أم وزير كراهية، لا يمكن لأي وباء أن يمنع بروباغاندا بومبيو ذات الدرجة الثالثة.

وأضاف مهما حاول (بومبيو) فإنه لا يمكنه التغطية على الإرهاب الاقتصادي وقتل الأبرياء والإخلال بالجهد العام لمكافحة فيروس "كوفيد-19" ومناداته المخزية للحرب.(İLKHA)

تنبيه: وكالة إيلكا الإخبارية تمتلك جميع حقوق نشر الأخبار والصور وأشرطة الفيديو التي يتم نشرها في الموقع،وفي أي حال من الأحوال لن يمكن استخدامها كليا أو جزئياً دون عقد مبرم مع  الوكالة أو اشتراك مسبق.

متعلقات

مختارات المحرر

Mobil Uygulamamızı İndirin

الأكثر تفاعلا