ذكر أن بعض المباني انهارت بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6.6 درجات في ولاية إزمير.

شعر سكان منطقة إيجه ومرمرة  بالزلزال الذي بلغت قوته 6.6 درجات والذي وقع في ولاية إزمير.

ساد الزلزال حالة من الذعر الشديد شعر بها وسط مدينة إزمير والمدن والمناطق المجاورة. بدأ العمل لتحديد ما إذا كانت هناك خسائر في الأرواح والممتلكات في الزلزال.

وجاء في البيان الصادر عن إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، أن زلزالا بقوة 6.6 درجات ، ضرب بحر إيجه قبالة ولاية إزمير التركية.

وقال آفاد إن الزلزال وقع في تمام الساعة 14:51 عصرا بالتوقيت المحلي لتركيا، مركزه بحر إيجه قبالة ولاية إزمير.

وأضاف أن الزلزال وقع على عمق 16.54 كلم، ولم يبلغ عن أي آثار سلبية جراء هذا الزلزال حتى الآن".

وقال حاكم إزمير، يافوز سليم كوشغر: "لا توجد معلومات حول الخسائر في الأرواح والممتلكات التي تم نقلها إلينا. سنذهب إلى مركز الأزمة، وسننقل أي معلومات وصلت إليها".

ونشر المواطنون بعض صورا لبعض المباني المنهارة بعد الزلزال.

يُلاحظ في الصور أن المواطنين يحاولون معرفة ما إذا كان أي شخص تحت أنقاض المباني المنهارة.

وبعد التبليغ عن تدمير بعض المباني، تم إرسال فرق البحث والإنقاذ والصحة والإطفاء إلى مكان الحادث.

بينما ذكر أن هزات ارتدادية تستمر بعد الزلزال الأول، وتم استدعاء الجمهور لتوخي الحذر.

انعكاس لحظة انهيار المبنى على الكاميرات

من ناحية أخرى، نشر بعض المواطنين على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لحظة انهيار مبنى بعد الزلزال. ولم يعرف بعد ما إذا كان تحت الأنقاض أي شخص في المبنى أم لا.

وقال رئيس بلدية إزمير تونج سوير في بيان أدلى به، إنهم تلقوا إخطارات بانهيار ما يقرب من 20 مبنى.

وأعلنت إدارة الكوارث والطوارئ "أفاد" إرسال فرق البحث والإنقاذ والإسعافات الأولية إلى المنطقة فور وقوع الزلزال قبالة سواحل إزمير، إلى منطقة الحادث لتقديم الدعم.

وقالت أفاد، "من الضروري للغاية عدم دخول المباني المتضررة في المنطقة بعد الزلزال".

رئيس الجمهورية أردوغان: تم اتخاذ الإجراءات اللازمة للعمل في منطقة الزلزال

قال رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان إنهم يقفون إلى جانب المواطنين المتضررين من الزلزال بكل إمكانياتهم.

أدلى رئيس الجمهورية أردوغان ببيان عبر حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6.6 درجة في بحر إيجه.

وأوضح أردوغان: "أتمنى الشفاء العاجل لجميع مواطنينا المتضررين من الزلزال في إزمير. بكل إمكانيات دولتنا نقف إلى جانب مواطنينا المتضررين من الزلزال. لقد اتخذنا إجراءات لبدء العمل اللازم في المنطقة مع جميع مؤسساتنا والوزراء المعنيين". (İLKHA)

تنبيه: وكالة إيلكا الإخبارية تمتلك جميع حقوق نشر الأخبار والصور وأشرطة الفيديو التي يتم نشرها في الموقع،وفي أي حال من الأحوال لن يمكن استخدامها كليا أو جزئياً دون عقد مبرم مع  الوكالة أو اشتراك مسبق.

متعلقات

Bizi Takip Edin

مختارات المحرر

Mobil Uygulamamızı İndirin

الأكثر تفاعلا